“قوة غير مرئية حولنا”.. حركة داخل مجال مغناطيسي تحير العلماء

فالجسيم الصغير جدا، هو مشابه للإلكترون، يطلق شحنة سالبة، لكنه أثقل بكثير، ويتواجد في مستوى طاقة أعلى من نظيره الأكثر شيوعا.

وقال نيل ديجراس تايسون، الخبير في مركز روز للأرض والفضاء في مدينة نيويورك، والذي راقب التجربة التي أطلقها مختبر فيرمي الوطني في ولاية إلينوي: “يتم إرسال الجسيم عبر مجال مغناطيسي ليتصرف بشكل محدد، لكن إذا كان يعمل بشكل مختلف، فهناك شيء آخر يحدث. هذا غير مفهوم”.

وأضاف تايسون لشبكة “سي بي أس”: “نحن نبحث حول الأمر ونتساءل، هل هناك جسيم آخر غير مرئي أيضا موجود حول المجال المغناطيسي، هل هناك مجال آخر، هل هناك قوة أخرى؟”، مشيرا إلى أن “الاختراق المحتمل قد يفتح أبواباً جديدة في الاكتشاف العلمي والتعرف على العالم من حولنا”.

وأوضح “إذا استمر الاكتشاف تحت مزيد من التدقيق والمزيد من التجارب، فسوف يزداد فهمنا للفيزياء”، مضيفا “قد يكون علينا فقط إضافة قوة أخرى إلى مجموعتنا (المعروفة) من القوى في الكون”.

يمكن أن يساعد الاكتشاف المحتمل العلماء أيضًا في تفسير طبيعة ووجود المادة في الكون، بما في ذلك المادة المظلمة والطاقة المظلمة، وهي قوى تقول ناسا إنها تشكل حوالي 27 في المئة من الكتلة الكلية للكون.

وقال تايسون إن العلماء في لونغ آيلاند بنيويورك “لمّحوا إلى وجود هذه الظاهرة قبل 20 عاما”.
المصدر: الحرة