ملياردير فعلها: “رحلة الحلم” بـ10 دقائق

نجح الملياردير جيف بيزوس في الانطلاق والعودة من حافة الفضاء بنجاح على متن صاروخ وكبسولة “بلو أوريجن”.

وتمكنّ مؤسس أمازون البالغ من العمر 57، في الحصول على لقب “رائد فضاء” ليضاف إلى ألقابه المتعددة. حيث نجح الملياردير الشهير في الوصول إلى حافة الفضاء على متن الصاروخ والكبسولة التي طورتهما شركته الخاصة للرحلات الفضائية “بلو أوريجين” Blue Origin، وكانت الرحلة التي تكللت بالنجاح هي أول إطلاق مأهول لصاروخ “نيو شيبرد” New Shepard، الذي تصنعه الشركة.

وكان بيزوس قد انطلق إلى الفضاء من موقع في صحراء غرب تكساس، وبعد الإقلاع تسارع الصاروخ نحو الفضاء بثلاثة أضعاف سرعة الصوت.

وعلى ارتفاع 250 ألف قدم، انفصلت الكبسولة، وأخذت بيزوس وطاقمه إلى حافة الفضاء، ثم نزلت المركبة تحت المظلات وعادت لتهبط مرة أخرى في صحراء تكساس. واستغرقت الرحلة بأكملها 10 دقائق.

وجاء ذلك الانطلاق والهبوط الناجح بعد تسعة أيام فقط من نجاح الملياردير البريطاني الشهير، ريتشارد برانسون، هو الآخر إلى حافة الفضاء على متن مركبة صممتها شركته الخاصة للسياحة الفضائية “فيرجين غالاكتيك” Virgin Galactic، وهو ما يسلط الضوء الآن على السياحة الفضائية، ويلفت اهتمام سياح جدد للصناعة الناشئة.

وسوم :
مواضيع متعلقة