ما حقيقة اعتقال رئيس “فايزر” بسبب الرشوة وفعالية اللقاح؟

كشفت صحيفة “فوربس” الأميركية عن حقيقة اعتقال مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي FBI الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر” ألبرت بورلا، بحسب المعلومات، التي نشرها موقع “بيفر كونسيرفاتيف” الكندي.

وأكد الصحيفة الأميركية نفيها لتلك المعلومات، مشيرة إلى أن الموقع الكندي لم يقدم أي حقائق وأدلة فعلية، بل كانت من جانب عميل مجهول في مكتب التحقيقات الفيدرالي.

وأضافت “فوربس” أنّ المقال المنشور حول هذه الشائعة لم يدعم بصور أو مقاطع فيديو لعملية الاعتقال.

وبينت “فوربس” أنه في 5 تشرين الثاني الذي نشر فيه المقال، ظهر بورلا في لقاء تلفزيوني مباشر على قناة CNBC.

وذكر الموقع الكندي أن بورلا اعتقل بتهمة الاحتيال والرشوة في الـ5 من الشهر الجاري، وأن الشرطة أمرت بـ”تعتيم إعلامي” على الحادث وأن القاضي وافق على ذلك.

وأضاف الموقع الكندي أن رئيس “فايزر” يواجه اتهامات بالاحتيال لدوره بخداع العملاء في فعالية اللقاحات وكذب حول الآثار الجانبية الخطيرة التي يمكن أن تنتجها اللقاحات، ودفع الأموال للحكومات ووسائل الإعلام الرئيسية كي تلتزم الصمت.

وسوم :