ثمنها 60 ألف دولار… شاب يلقي بسيارته في البحر!

أثار رجل تركي جدلاً واسعاً في اسطنبول ثاني أكبر المدن التركية بعدما ألقى بسيارته الشخصية في البحر، إثر صدور قرار من شرطة المرور بحجزها، كما أظهر مقطع فيديو صادم صوّره الرجل بنفسه ومن ثم قام بنشره على مواقع التواصل الاجتماعي وكتب عليه: “إجراءات الحجز في البحر ستكون أفضل”.

وفي التفاصيل، قام الرجل التركي بإلقاء سيارته في البحر من فوق تلّةٍ صغيرة يبلغ ارتفاعها 25 متراً دون أن يستخدم أي أدوات تساعده في رمي سيارته بالبحر، بعدما غضب من قرار شرطة المرور القاضي بحجزها على خلفية امتناعه عن دفع رسوم مالية مترتبة عليه.

وتداولت وسائل إعلام تركية مقطع الفيديو الذي نشره الرجل على نطاق واسع، والذي عثرت الشرطة على سيارته ليلاً قبل أن تقوم لاحقاً بإخراجها من المياه بسهولة، خاصة أنها كانت عالقة بين اليابسة والبحر.

وكشفت مصادر تركية لـ”العربية.نت” أن صاحب السيارة يدعى محمد نوري أوزكورت، وقد قام بتصوير مقطع الفيديو الذي يوثّق إلقاء سيارته بالبحر بنفسه ومن ثم قام بمشاركته على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويبلغ ثمن السيارة التي ألقاها الرجل في البحر مليون ليرة تركية أي ما يعادل نحو 60 ألف دولار أميركي، وفق المصادر السابقة ذاتها.

(العربية)

وسوم :
مواضيع متعلقة