حاولا سرقتها وحين قاومت دهساها!

كشف مصدر مطلع، عن تنفيذ حكم الإعدام في المتهمين بقتل مريم محمد، بالقضية المعروفة إعلاميا بـ”فتاة المعادي”، وهي الواقعة التي أثارت الرأي العام المصري.

وكانت النيابة وجهت لاثنين من المتهمين تهم قتل المجني عليها مريم عمدا بحي المعادي يوم 13 تشرين الأول 2020، حيث اندفع أحدهما تجاهها قائدًا سيارة بالطريق العام، ولما اقترب منها انتزع الآخر حقيبة من على ظهرها حاولت المجني عليها التشبث بها، فصدماها بسيارة متوقفة بالطريق ودهساها أسفل عجلات السيارة التي يستقلانها، قاصدين من ذلك إزهاق روحها ليتمكنا من الفرار بالحقيبة، فأحدثا بها إصابات أودت بحياتها.

وسوم :
مواضيع متعلقة