خبرٌ مُفرح لعشاق القهوة

كشفت دراسة علميّة جديدة أن كوباً واحداً فقط من القهوة المحتوية على الكافيين في اليوم يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بفشل القلب على المدى الطويل بنسبة تصل إلى 12%.

ونظر الخبراء الأميركيون في المعلومات الغذائية من 3 دراسات واسعة النطاق لأمراض القلب في الولايات المتحدة، تصل إلى أكثر من 21000 بالغ أميركي. وعموماً، وجدوا أن زيادة استهلاك القهوة المحتوية على الكافيين مرتبط بتقليل خطر الإصابة بفشل القلب على المدى الطويل.

وتضيف النتائج إلى مجموعة كبيرة من الأدلة على أن للقهوة بالفعل فوائد صحية – طالما أنها لا تستهلك بكميات كبيرة أو مع وفرة من السكر والقشدة.

وفي حين أن الدراسة لم تبحث في السبب وراء الارتباط، يقترح الباحثون أن مضادات الأكسدة الموجودة في القهوة قد تساعد في تقليل الالتهاب والحماية من الأمراض.

وفي عام 2019، وجدت دراسة أجرتها جامعة جنوب أستراليا أن شرب أكثر من 6 أكواب في اليوم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 22 في المئة. وفي العام السابق، كشفت أبحاث الكلية الأميركية لأمراض القلب أن شرب 3 فناجين من القهوة يوميا، يمكن أن يقلل من مخاطر الخفقان بنسبة 13%، وأن ما يصل إلى 6 أكواب يوميا آمن.

وقال ديفيد كاو، الأستاذ المساعد في كلية الطب بجامعة كولورادو، ومعد هذه الدراسة الجديدة: “كان الارتباط بين الكافيين والحد من مخاطر قصور القلب مفاجئا. وغالبا ما يعتبر عامة الناس أن القهوة والكافيين ضاران بالقلب لأن الناس يربطونهما بخفقان القلب وارتفاع ضغط الدم وما إلى ذلك. والعلاقة المتسقة بين زيادة استهلاك الكافيين وتقليل مخاطر قصور القلب، تقلب هذا الافتراض رأسا على عقب”.

وقال الدكتور كاو إنه لا توجد أدلة واضحة كافية حتى الآن للتوصية بزيادة استهلاك القهوة لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، بالقوة واليقين نفسهما مثل التوقف عن التدخين أو فقدان الوزن أو ممارسة الرياضة.

ويُعدّ مرض الشريان التاجي وفشل القلب والسكتة الدماغية، من بين الأسباب الرئيسة للوفاة من أمراض القلب في الولايات المتحدة.

مواضيع متعلقة