وفاة شاب في مخيم البداوي متأثرا بجروح أصيب بها بإشكال سابق

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” عن وفاة الشاب إ.ع من مخيم البداوي متأثرا بجروحه التي أصيب بها خلال الإشكال الذي وقع في 26 أيلول من الشهر الفائت، قرب حاجز حركة الإنتفاضة الفلسطينية، عند مدخل المخيم، نتيجة إشكال تخلله إطلاق نار، والذي سقط في أثنائها قتيل.

 

 

وفور إعلان نبأ الوفاة، شهد المخيم إستنفارا مسلحا من قبل عائلة القتيلين على خلفية عدم توقيف كامل المتورطين بمقتلهما.

 

 

ولاحقا، أوقفت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي المدعو ع. خ. وهو أحد المتورطين في الإشكال، ليكون عدد الموقوفين إثنين، بينما العمل جار على تعقب بقية المشتبه بهم، تمهيدا لتوقيفهم.

 

Mtv