“قد نصل إلى وقت يُزاحم الأب وابنه على سرير المستشفى”.. هذا ما كشفته مستشارة دياب عن كورونا

بعد تغريدتها التحذيرية أمس السبت مع تفشي فيروس كورونا في لبنان، قالت مستشارة رئيس الحكومة حسان دياب للشؤون الطبية بترا خوري، في حديث مع صحيفة “النهار“: “قد نصل إلى وقت يُزاحم الأب وابنه على سرير المستشفى وكورونا باقٍ معنا”.
وأمس، تساءلت خوري: “الى أين نتجه؟ يضرب كوفيد-19 مجتمعنا بقوة وبخاصة من هم بعمر الشباب (10-19 سنة). سنبدأ قريباً برؤية مشاهد مروعة في مستشفياتنا مثل باقي البلدان. على هذه الوتيرة، ستمتلىء أسرّة العناية الفائقة بحلول منتصف آب. نحن في مرحلة خطيرة جدًا”.
علم “لبنان 24″ أنّه تردد بين اعضاء  لجنة متابعة التدابير والاجراءات الوقائية لفيروس كورونا وعدد من الوزراء أنّ “قراراً بإقفال البلد اسبوع الى أسبوعين قيد التبلور مع عدم نية اقفال المطار خروجاً وعودة، وذلك شرط ان يحمل كل مسافر وثيقة تثبت أنّه مغادر أو قادم لتقديمها للحواجز التي ستنتشر على الطرقات”، وذلك مع زيادة الإصابات بالفيروس بشكل دراماتيكي. لقراءة التفاصيل إضغط هنا. 
وسوم :
مواضيع متعلقة