الثلج يشّل حركة السيارات ويرفع نسبة الإلتزام بالإقفال

شهد البقاع في اليوم السابع على قرار الإقفال، التزاماً شبه تام عملاً بمقررات مجلس الدفاع الأعلى وقرار التعبئة العامة. وبلغت نسبة الإقفال ٩٠ في المئة في المؤسسات والمحال التجارية إلاّ المستثناة منها. فيما سُجّل شبه التزام في حركة الآليات والسيارات على الطرقات الدولية والرئيسية وساهم الطقس البارد وتساقط الثلوج على ارتفاع ١٠٠٠ متر وما فوق بالحد من حركة السير.

وفي غربي بعلبك تسبب تساقط المطر والثلوج إلى انزلاقات وجرف في التربة حيث أنزلقت صخرة ضخمة على منزل عباس غصن أدت الى تصدع وانهيار جزء من المبنى قرب مركز فصيلة شمسطار.

وادى تساقط الثلوج إلى حالة من الشلل بحركة السيارات والآليات باستثناء الآليات والسيارات التي استحصلت على أذونات للحالات الطارئة من قوى الأمن الداخلي.

وأقامت دوريات من فصيلة بعلبك ومن مفرزة السير بعض الحواجز على الطرقات الدولية وعند التقاطعات، رغم تساقط الثلوج، وعملت على تسطير محاضر ضبط بالمخالفين
وعملت دوريات من قوى الأمن بالتعاون مع شرطة البلديات التي وضعت في حالة استنفار قصوى وعملت على تنظيم محاضر ضبط بحق مخالفي قرار الإقفال.