باسيل من موسكو: نحن بانتظار ان يأخذ الرئيس المكلف قراره بالسير بتشكيل الحكومة

أشار رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل إلى أن “لبنان انهار نتيجة الضغوطات والفساد، ويلزمه إصلاحات جذرية وبنيويّة”، وأكد أن “هذا يتطلّب قراراً سياسياً لبنانياً غير مكتملة عناصره، ويلزمه حكومة من الإختصاصيين تكون مدعومة من القوى السياسية والبرلمانية الأساسية، دون ان يكون فيها القدرة لأحد على السيطرة عليها وعلى منع هذه الإصلاحات”. وشدد على أن “الحكومة لازمة ولكنّها غير كافية اذا لم تتمتّع بالقرار والإرادة والقدرة على الإصلاح”، ولفت إلى أن “هذا شأن لبناني، وروسيا لا تتدخل بالشؤون الداخلية، ولكنّها تدفع باتجاه الإصلاح وهذا ما نشكرها عليه”. وتابع: “نحن كلّنا بانتظار ان يأخذ رئيس الحكومة المكلّف قراره بالسير بتشكيل الحكومة والأهم قراره بالإصلاح”.

وقال باسيل خلال مؤتمر صحافي بعد لقائه وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف: “اذا كان لبنان متوجهاً الى اعتماد خيار صندوق النقد الدولي فهذه الإصلاحات معروفة وعلى رأسها التدقيق الجنائي إضافة الى ضبط التحويلات الى الخارج وإعادة الأموال المحوّلة من لبنان الى الخارج وغيرها”. وأضاف: “لا يمكن إجراء الإصلاح وإعادة بعض الحقوق للبنانيين دون ذلك، حتى ولو توجّه لبنان الى الشرق بدل الغرب، او اذا بقي متوسطاً بين الشرق والغرب. غرباً او شرقاً او ما بين الاثنين، لا يمكن إنهاض لبنان من دون إصلاحه”.