هل قبل محمد صلاح عرض ليفربول؟

أكد فابريزيو رومانو أن النجم المصري محمد صلاح لن يوافق على العرض الأخير من نادي ليفربول لتجديد عقده، وهو الأمر الذي يعقد موقفه الحالي.

ومن المقرر أن ينتهي العقد الحالي للنجم المصري مع ليفربول في صيف 2023، دون التوصل إلى اتفاق للتجديد رغم استمرار المفاوضات لعدة أشهر.

وأكد يورجن كلوب في تصريحاته الصحفية اليوم بأن ليفربول بذل كل ما في وسعه لتجديد عقد محمد صلاح، وأن الكرة في يد النجم المصري، مما أدى إلى سخرية وكيل أعماله رامي عباس من الأمر.

وقال الصحفي فابريزيو رومانو في تصريحات نشرتها صحيفة “جارديان” الإنجليزية أن محمد صلاح ووكيله ليس لديهما أي نية لقبول عرض العقد الجديد الحالي من ليفربول.

وأكد أن محادثات تجديد عقد محمد صلاح مع ليفربول قد انهارت، ولن يوقع المصري على صفقة جديدة ما لم يتم عرض شروط محسنة.

لا يزال يفضل صلاح البقاء في الأنفيلد، لكنه هو ورامي عباس قد رفضا عرض النادي الأخير ولم يتم إجراء أي محادثات منذ ديسمبر.

يعتبر ليفربول عرض كانون الاول عرضًا جيدًا لكن صلاح لا يعتقد أنه يضاهي قيمته، ولكن إذا لم يتم العثور على حل قريبًا، فسيواجه ليفربول خيارًا بين الاستفادة منه أو الاحتفاظ به على أمل إبرام صفقة مع المخاطرة بخسارته مجانًا.

سيسعد اللاعب الدولي المصري، الذي سيبلغ من العمر 30 عامًا في حزيران، بالاستمرار في الدوري الإنجليزي الممتاز إذا انتهى به الأمر بالرحيل عن ليفربول.