مركز السينما العربية يمنح اللبناني محمد رُضا والأميركية سيدني ليفاين جائزة الإنجاز النقدي

أعلن مركز السينما العربية خلال فعاليات الدورة الـ74 من مهرجان كان السينمائي، عن تقديم جائزة الإنجاز النقدي هذا العام إلى الناقد اللبناني محمد رُضا والأميركية سيدني ليفاين، تقديراً لمسيرة الاثنين في الكتابة النقدية عن صناعة السينما العربية، ويسلط مركز السينما العربية الضوء على مسيرتي رُضا وليفاين، عبر ملف خاص في العدد الجديد من مجلة السينما العربية.

ويعلق الناقد محمد رُضا على ذلك قائلاً “سعيد جداً بحصولي على جائزة الإنجاز النقدي في 2021، العام الذي يشهد عودة مهرجان كان إلى الحياة، شكراً مركز السينما العربية، ومديرها الملهم علاء كركوتي. هذه المرة لم أتمكن من حضور المهرجان بسبب ظروف طارئة، وعلى عكس الأفلام، لا يمكن لأحد أن يتواجد في مكانين في الوقت نفسه”.

ويضيف رُضا “يعلم الكثيرون كم أحب السينما، وحب السينما ليس مجرد كلمات، ملايين الناس يعبرون عن هذا الحب بالذهاب إلى دور العرض يومياً، بحضور الفعاليات ومشاهدة الأفلام وتبادل الأفكار المرتبطة بالفن الأكثر إثارة. النقد السينمائي جزء أصيل من السينما، ليس مرتبطاً به فقط، لكنه محوري، وأحب أن أنصح الأجيال الجديدة بأن يتعلموا أكثر، ويكتبوا أفضل”.

وتقول الناقدة سيدني ليفاين “شرف لي أن يتم تكريمي من قبل مركز السينما العربية، هذا يجعلني أشعر بالفخر، وأيضاً بمسؤولية أكبر تجاه لفت النظر إلى الأفلام التي يقدمها صُنَّاع أفلام بارعين من العالم العربي، وبشكل عام، ما قدمته خلال مسيرتي لا يمكن مقارنته بما حققه صُنَّاع السينما في العالم العربي خلال السنوات الماضية. شكراً مركز السينما العربية على الجائزة”.
المصدر : لبنان 24