راغب علامة: من لا تعجبه تصريحاتي فليشرب من البحر

تعليقاً على الضجة التي أثارتها تصريحاته قبل أيام وانتقاده للطبقة السياسة في بلاده وتأكيد انتمائه إلى الإمارات، أكد الفنان اللبناني راغب علامة، أن سياسيي لبنان هم من دمّروه، وفق تعبيره.

وأضاف في تصريح لـ”العربية.نت”، أن هؤلاء لم ولن ولا يمثلوه أبداً، في إشارة منه إلى المسؤولين، وسط ما يشهده بلده من أزمة خانقة منذ سنوات عصفت بكل مفاصل الحياة.

كما أضاف أن الوطن يعني الكرامة، وليس مجرّد بقعة أرض، معتبراً “أن من لا تعجبه تصريحاته فليشرب من البحر”، وفق قوله.

إلى ذلك، رأى أن المسؤولين اللبنانيين باتوا شهوداً على إذلال الشعب، دون أن يحركوا ساكناً، ما يعد “خيانة للوطن”.

كذلك تطرّق إلى مشاكل الكهرباء والماء والدواء والبنزين ومشاكل البنوك، في إشارة منه إلى عمق الأزمة التي يعيشها لبنان من سنوات.

يذكر أن اسم الفنان اللبناني راغب علامة كان تصدّر مواقع التواصل الاجتماعي بعد إعلان تبرئه من جنسيته اللبنانية.

وبعد تصريحات “السوبر ستار”، انقسمت الآراء والتعليقات، فالبعض طالب بسحب الجنسية منه، فيما رأى آخرون أن التعبير خانه، بين تأكيد حبه لبلاده ولغيرها من البلدان التي تحترم مواطنيها وتقدم الرعاية والأمان لهم.

أما فنياً، فكان علامة أطلق منذ شهر أغنية منفردة بعنوان “تعاليلي” باللهجة المصرية وقد لاقت نجاحاً واسعاً.

وسوم :
مواضيع متعلقة