إيلون ماسك ينشر تغريدات “تسخر” من تويتر

يحاول إيلون ماسك التأثير على شركة تويتر باستخدام أداته المفضلة، حسابه في تويتر، فبحسب صحيفة وول ستريت جورنال استخدم ماسك، أحدث عضو في مجلس إدارة عملاق التواصل الاجتماعي وأكبر مساهم فيها، منصة التواصل الاجتماعي، السبت، لمشاركة أفكاره حول كيفية تحسين خدماتها، وإلقاء النكات الواضحة واستهداف نموذج الاشتراك في “Twitter Blue” على وجه التحديد.

وفي سلسلة من التغريدات الاستفزازية، قال الرئيس التنفيذي لشركة Tesla Inc. وSpaceX إن Twitter Blue يجب أن يحظر الإعلانات، ويخفض سعره البالغ 2.99 دولارا شهريا ويفكر في قبول عملة dogecoin المشفرة كدفعة مقابل خدمة الاشتراك.

وقال أيضا إن المشتركين يجب أن يحصلوا على علامة المصادقة الزرقاء.

تتعزز قوة الشركات في إملاء سياستها بشكل كبير إذا اعتمد تويتر على أموال الإعلانات للبقاء على قيد الحياة “، قال السيد ماسك، الذي لديه ما يقرب من 81 مليون متابع على تويتر.

ويحصل تويتر على ما يقرب من 90 بالمئة من إيراداته من الإعلانات.

من الصعب التأكد من مدى جدية ماسك بشأن الاقتراحات حيث يبدو أن بعض التغريدات كانت تهدف إلى الفكاهة.

وتابع ماسك الأحد بسؤال مستخدميه عما إذا كان من المنطقي “تحويل مقر تويتر إس إف إلى مأوى للمشردين، لأن لا أحد يأتي على أي حال” في استطلاع للرأي على تويتر.

ورد الرئيس التنفيذي السابق لشركة أمازون جيف بيزوس على ماسك الأحد بالاتفاق مع ماسك، مشيرا إلى أن أجزاء من مقر الشركة يمكن تخصيصها لتوفير المأوى.

وفي التغريدة، شارك بيزوس رابطا لقصة حول كيفية بناء أمازون مأوى للمشردين بجوار مكاتبها في سياتل.

“فكرة عظيمة”، رد ماسك على بيزوس.

وفي حين أن ماسك معروف بتسببه في الجدل من خلال تعليقاته العامة، فمن غير المعتاد أن يقوم مساهم رئيسي وعضو مجلس إدارة بالسخرية من شركته بهذه الطريقة العلنية.

ولم يتسن للصحيفة الوصول إلى ماسك للتعليق، ورفضت متحدثة باسم تويتر التعليق للصحيفة على اقتراحات ماسك.

وTwitter Blue هي أول خدمة اشتراك لتويتر وتسمح للأعضاء الذين يدفعون بالوصول إلى ميزات خاصة، بما في ذلك خيار “التراجع عن التغريدة” والقدرة على استخدام رمز مميز غير قابل للاستبدال يمتلكه المستخدم كصورة ملف شخصي.

وأطلقت الخدمة العام الماضي، لكن الشركة لم تكشف بعد عن مقدار الإيرادات التي تحققها الخدمة أو عدد المشتركين فيها.

ومنذ أوائل عام 2021، كان تويتر يمضي نحو الأهداف المعلنة علنا للوصول إلى 315 مليون مستخدم يومي وإيرادات سنوية بقيمة 7.5 مليار دولار بحلول نهاية عام 2023.

ووصلت إيرادات الشركة إلى 5.08 مليار دولار في نهاية العام الماضي، بزيادة 37 بالمئة عن العام السابق.

وزادت أعداد المستخدمين بنسبة 13 بالمئة لتصل إلى حوالي 217 مليون مستخدم يوميا.

وإذا حافظت الشركة على هذه الوتيرة حتى نهاية عام 2023، فستتجاوز هدف إيراداتها.

وانخفضت أسهم تويتر بأكثر من 25 بالمئة خلال الأشهر الستة الماضية.

وتولى باراغ أغراوال مقاليد الأمور كرئيس تنفيذي لتويتر في نوفمبر بعد أن استقال المؤسس المشارك جاك دورسي من المنصب.

وكشف ماسك عن حصته البالغة 9.2 بالمئة في الشركة في ملف أوراق مالية يوم الاثنين الماضي.

وتمثل حصة ماسك أسهما تقدر قيمتها بحوالي 2.9 مليار دولار.

ويملك ماسك أسهما على تويتر أكثر من المؤسس المشارك للشركة والرئيس التنفيذي السابق جاك دورسي، بالإضافة إلى المؤسسات المالية الكبيرة مثل مجموعة فانغارد.

وانضم ماسك، وهو مستخدم غزير الإنتاج لتويتر وأحد أكبر منتقديه، إلى مجلس إدارتها الثلاثاء وقال إنه يتطلع إلى إجراء “تحسينات كبيرة على تويتر في الأشهر المقبلة

وسوم :