“مصدر للإحراج”.. موظفو “سبيس إكس” ينددون بسلوك إيلون ماسك

انتقد عاملون في شركة “سبيس إكس” سلوك رئيسها التنفيذي إيلون ماسك، واعتبروه مصدرا للـ”إلهاء والإحراج”.

وفي رسالة داخلية وجهت للمديريين التنفيذيين في الشركة قال موظفون إن “سلوك ماسك يشكل مصدرا متكررا للإلهاء والإحراج خاصة في الأسابيع الأخيرة”، وفق تقرير نشره موقع “ذا فيرج” الإلكتروني.

واحتل ماسك عناوين الأخبار خلال الأسابيع الماضية، خاصة في ظل توجهه لشراء شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، ناهيك عن الاتهامات التي صدرت بحقه فيما يتعلق بالتحرش الجنسي، وهو ما نفاه ماسك.

وأشار موظفو الشركة إلى أن ماسك بصفته الرئيس التنفيذي لـ “سبيس إكس”، فإن كل تغريدة منه تعتبر “بيانا عاما للشركة”.

وأوضح التقرير أن الرسالة المفتوحة صاغها موظفون في سبيس إكس، وتم مشاركتها في نظام للاتصالات الداخلية للشركة والذي يضم آلاف الموظفين.

وأشار أحد الموظفين إلى أن ماسك “غالبا ما لا يدرك كيف أن قوله لأي شيء يمكن أن يؤثر على الآخرين.. نحن نتعرض لانتقادات حول أشياء لا علاقة لنا بها”.

وأكد الموظفون ثلاثة مطالب، أولا، أن على سبيس إكس إدانة سلوك ماسك “الضار”، وثانيا، تحديد جميع أشكال السلوك غير المقبول والاستجابة لها بشكل موحد، وثالثا، أن القيادة مسؤولة عن جعل “سبيس إكس” مكانا رائعا للعمل.

وسوم :
مواضيع متعلقة