كمبيوتر محمول مرتقب قابل للطي من سامسونغ مع لوحة مفاتيح افتراضية

عندما يتعلق الأمر بالأجهزة القابلة للطي، فإن سامسونغ تأتي في الطليعة وتشتهر بصنع بعض المنتجات الناجحة تجارياً في جميع أنحاء العالم. وفقاً لبراءة اختراع تم إيداعها مؤخراً، تعمل الشركة أيضاً على جهاز كمبيوتر محمول بتقنية عرض قابلة للطي.

لا تعتبر أجهزة الكمبيوتر المحمولة المزودة بشاشة قابلة للطي جديدة، إذ أنتجت لينوفو جهاز ثينك بارد إكس 1 القابل للطي، كما أنتجت آزوس جهاز نيزبوك 17 فولد أو إل إي دي، مؤخراً بشاشة كبيرة قابلة للطي.

ووفقاً لبراءة الاختراع التي حصلت عليها سامسونغ لجهازها الجديد، يمكن طي الكمبيوتر المحمول إلى النصف، مما يقلل من مساحة الجهاز بمقدار النصف. ومثله مثل أي جهاز مزود بشاشة قابلة للطي، سيأتي الكمبيوتر المحمول القادم من سامسونغ بلوحة “أو إل إي دي”، وربما مع معدل تحديث أعلى.ومما يجعل جهازسامسونغ مميزاً حقاً هو حقيقة أنه يحتوي على لوحة تتبع افتراضية إلى جانب لوحة مفاتيح افتراضية، كما أنه سيدعم الإدخال باللمس.

وفقاً للمخططات، سيكون الكمبيوتر المحمول القابل للطي من سامسونغ نحيفاً للغاية عند الكشف عنه ومن المرجح أن يتميز بمنافذ يو إس بي مزدوجة من النوع C، والتي سيتم استخدامها للشحن ونقل البيانات. وقد يحتوي الكمبيوتر على كاميرا سيلفي عادية أعلى الشاشة مثل الكمبيوتر المحمول القياسي.

من المتوقع أن يستخدم الكمبيوتر المحمول المرتقب أيضاً نظاماً مفصلياً مشابهاً للنظام الموجود في غالاكسي زد فولد 4، ومن المتوقع أن يعمل على نظام التشغيل ويندوز 11 أو إس. ولم تحدد الشركة بعد تاريخ إطلاق الكمبيوتر المحمول الجديد القابل للطي.

المصدر: إنديان إكسبرس

وسوم :
مواضيع متعلقة