مسحة الهاتف أحدث طرق كشف كورونا

طوّر باحثون بجامعة كوليدج لندن، طريقة جديدة وفريدة للكشف عن فيروس كورونا، بواسطة الهاتف الذكي، بعيداً عن المسحات غير المريحة من الأنف والحلق وغيرهما، بالإضافة إلى تكلفتها الزهيدة، التي تبلغ 6 جنيهات إسترلينية.

ووجد الباحثون أن المرضى المصابين بكورونا يُخرجون ما يكفي من الفيروس على شاشة هواتفهم أثناء اللمس أو التحدث من خلاله، مشيرين إلى أن تركيز الفيروس على الهواتف المحمولة كان مماثل لتلك الموجودة في الأنف، وكانت نتائج اختبار “الهاتف الذكي” دقيقاً بنسبة تراوحت بين 81 إلى 100%.

وتتطلب مسحة اختبار الهاتف الذكي، تحليل العينات في المختبر، بنفس الطريقة المتبعة مع اختبار “تفاعل البوليميراز المتسلسل” (بي سي آر) الخاص بفيروس كورونا، إذ يتم أخذ العينات مباشرة من سطح الهاتف ووضعه داخل عبوة وإرسالها للمختبر مباشرة.

وقال الفريق إنه يمكنهم تغيير مدة الاختبارات لتظهر النتيجة في غضون 6 ساعات، مقارنة بما لا يقل عن 24 ساعة التي تستغرقها نتيجة تفاعل البوليميراز المتسلسل، وفق ما ورد في صحيفة “دايلي ميل” البريطانية.