أميركا لا يمكنها محاربة الصين وروسيا معاً.. تقرير يعرض الاسباب

نشر “موقع 24 الإلكتروني” تقريراً حمل عنوان: “ناشيونال إنترست: أميركا لا يمكنها محاربة الصين وروسيا معاً”، نقلت فيه ما تحدث عنه الكاتب ديفيد ت. بيني في مقال بموقع “ناشيونال إنترست” الأميركي بأن الولايات المتحدة لا يمكنها التغلب على الصين وروسيا معاً.

 

 

 

وفي مقال سابق له بعنوان “روسيا والصين ربحتا فعلاً سباق التسلح النووي”، ناقش الأخطار التي يواجهها الأمن القومي الأميركي من التقدم المتسارع للصين وروسيا على صعيد زيادة حجم ترسانتيهما النوويتين إلى مستوى يفوق حجم الترسانة النووية الأميركية الحالية.

 

 

 

وقال إنه كلما زاد التفوق الروسي والصيني على الولايات المتحدة على صعيد الأسلحة النووية وأسلحة غير تقليدية أخرى على غرار الأسلحة الكهرومغناطيسية الفائقة الدقة والأسلحة السيبرانية، كلما كان الإغراء أكبر للإنخراط في إعتداءات في الخارج. ورأينا أمثلة على ذلك في غزو أوكرانيا عام 2014، وإحتلال الصين لجزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي في الأعوام الأخيرة، وفي ما يبدو من إحتمال غزو صيني وشيك لتايوان، كما جاء في المقال.

 

لبنان 24