مسؤولون أوكرانيون يستقيلون من مناصبهم بسبب تهم فساد

أعلن عدد من كبار المسؤولين الأوكرانيين استقالاتهم، اليوم، بعدما كشفت وسائل الإعلام عن عمليات شراء إمدادات للجيش بأسعار مبالغ فيها على ما يعتقد. ومن بين المسؤولين المستقيلين نائب وزير الدفاع فياتشيسلاف شابوفالوف الذي كان مسؤولاً عن الدعم اللوجستي للقوات المسلحة، ومساعد مدير الإدارة الرئاسية كيريلو تيموشينكو، ونائب المدعي العام أوليكسي سيمونينكو.

بدورها، قالت وزارة الدفاع عبر موقعها على الإنترنت إن استقالة شابوفالوف كانت “عملاً جديراً”، يساعد في الحفاظ على الثقة في الوزارة. في السياق متصل، أشارت وكالة “رويترز” إلى أن نائب المدعي العام الأوكراني أوليكسي سيمونينكواستقال من منصبه أيضاً، بدون ذكر سبب الاستقالة.

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قد أكد في وقت سابق، إحداث تغييرات في المناصب العليا في الحكومة وفي الأقاليم، كما كان قد تعهد بمكافحة الفساد على جميع المستويات وسط سلسلة من المزاعم بتلقي رشى وممارسات مشبوهة. وجاء ذلك وسط مزاعم بوجود فساد على مستوى رفيع، بما في ذلك تقرير عن أساليب مريبة في المشتريات العسكرية.

ويُشار إلى أن الحكومة الأوكرانية أقالت الأحد الماضي، نائب وزير تنمية البلديات فاسيل لوزينكيتش، يعد الاشتباه به بتلقي رشوة، فيما أعلنت وزارة الدفاع فتح تحقيق حول اتهامات بإبرام عقود بأسعار مبالغ فيها لمنتجات غذائية مخصّصة للعسكريين. من جهتها، نفت وزارة الدفاع الأوكرانية إبرامها عقوداً بأسعار مبالغ فيها لمنتجات غذائية مخصّصة للعسكريين، رافضة أي اتهام بالفساد.

وسوم :
مواضيع متعلقة